الخطيب يعود إلى الأهلي ليعود الحماس للفريق قبل مباراة الترجي

الخطيب يعود إلى الأهلي ليعود الحماس للفريق قبل مباراة الترجي


    قام محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة القلعة الحمراء بأعادة الحماس والحيوية والفاعلية من جديد للنادي الأهلي ، فقد ظهر فجأة داخل مقر الجزيرة ليلة أمس، فقد قطع رحلته العلاجية فى أبوظبى بدولة الإمارات العربية. حيث كان الخطيب قد قام بأجراء عملية جراحية بالعمود الفقرى فى دولة المانيا ومن بعدها غادر الي أحد مراكز التأهيل المتخصصة بأبوظبى في تلك النوعية من العمليات وذلك لتنفيذ برنامج علاجي يستمر خلال ستة أسابيع للشفاء التام من الآلام التي كانت تألمه وتؤثر على حركة سير قدمه اليمني.

    وبالرغم من وصول محمود الخطيب في فجر امس، فقد ظهرفي الصباح الباكر فى قلعة الجزيرة، حيث أنه وصل الى مكتب العميد محمد مرجان المدير التنفيذى فى تمام العاشرة صباحاً وتم عقد اجتماع مع عبدالعزيز عبدالشافى المدير الرياضي عضو لجنة الكرة، وبعد ذلك قامبالأنضمام إليهما علاء عبدالصادق عضو لجنة الكرة، ومن ثم غادر الثلاثى الى استاد مختار التتش لحضور جزء من تمرين الفريق الأول لدعم اللاعبين والجهاز الفنى قبل موقعة الترجى التونسى المقرر لها مساء غد باستاد الجيش المصرى ببرج العرب وهذه أولى مواجهات دور المجموعات لدورى الأبطال الإفريقي.

    ورغم أنه لم يتحدث فى أى شيء مع لاعبيه والجهاز الفنى لكن رسالة قطع برنامجه العلاجى فى أبوظبى والعودة لحضور التمرين كانت رساله كافية الى الأعضاء برفضه الإحباط التى سيطر على الجميع بسب بخسارتهم من الزمالك ثم فقدان لقب بطولة كأس مصر أمام الأسيوطي.



    وقد أوضحت مصادر خاصة أن الخطيب عاد الى القاهرة لانمعه خطة هدفها تصحيح المسار بعد غيابه فترة طويلة وإجرائه الجراحة، حيث أن أجتماعه بعد نهاية التمرين مع لجنة الكرة لتوضيح كل شيء فيما يخص الموسم المقبل لأبناء القلعة الحمراء الاحمر، وذلكبعد تقرير المدير الفنى الذى حدد فيه التعاقد مع خمسة لاعبين جدد بينهم مدافعان وظهير أيسر،إضافة للاعبين يجيدان اللعب فى مركز صناعة اللعب.

    وبعد اطمأننة علي اللاعيبه من حيث الحالة المعنوية والفنية قام بدخول الي معسكر مغلق ببرج العرب وقال فيه كلمة واحدة فقط هي أن روح الفانلة الحمراء هي المنهج الذي يجب ان يسيرو عليه من أجل اسعاد الجمهور.