الإفراج عن الحاجة سعدية بعد تقديم أدلة برائتها

الإفراج عن الحاجة سعدية بعد تقديم أدلة برائتها



    قامت السلطات السعودية بالمملكة العربية السعودية،  بالإفراج عن "الحاجة سعدية"،بعد أن قدمت مصر دليل براءتها.
    تعد "الحاجة سعدية"معتمرة مصرية،  كانت قد  تعرضت لعملية تحايل من جانب تاجر مخدرات،مما  أدى إلىإلقاء القبض عليها في المطار.
    ولقد قامت القنصليةأمس الأثنين بالإفراج عن المواطنة "سعدية عبدالسلام حمّاد العاصي"،  بعد أن  تسلمت القنصلية أصول تحقيقات النيابة المصرية في القضية للجانب السعودي، والتي أثبتت أن  المواطنة بريئة من التهمة المنسوبة إليها.
    ولقد أكد  ذلك القنصل المصري في جدة حازم رمضان،  في بيان تم نشره علي صفحة الخارجية المصرية،  على موقع التواصل  الإجتماعي "فيسبوك"،أن القنصلية أفرجت عنها بعد تسليم أصول التحقيقات،  والتي أثبتت أن "الحاجة سعدية" بريئة.
    وبمجرد أن تم إلقاء القبض علي" المواطنة سعدية" اهتمت القنصلية في السعودية،  بمتابعة حالة القضية حيث تم إلقاء القبض علي الحاجة سعدية في العشرين من مارس الماضي،  ومنذ احتجاز الحاجة سعدية للإنتهاء من التحقيقات معها،  كان أفراد القنصلية يقومون بزيارتها،  للتأكد من حالتها الصحية،  مع السماح لها للإتصال بعائلتها وطمئنتهم.
    كما أكدت القنصلية أنه سوف تقوم بكافة الإجراءات اللازمة  لأداء مناسك العمرة،  في مكة المكرمة وزيارة المسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة "للحاجة سعدية"،  خاصة بعد أن تم الإنتهاء من كافة الإجراءات القانونية المتعلقة بالقضية.
    ولقد قام القنصل العامّ بتوجيه الشكر والعرفان، إليالسلطات السعودية في تعاونها،  لحل ملابسات هذه القضية والرعاية التي توافرت للمواطنة أثناء فترة الإحتجاز.
    كما أوضح القنصل العام، أن القنصلية تقوم بدروها الفعال،  لأبناء الجالية المصرية،  في كل التسهيلات والإجراءات المنوطة بها،  وفي نطاق اختصاصها.