تأجيل القمة المتوقعة بين ترامب وزعماء الخليج لحل الأزمة القطرية




صرح مسئولين أمريكين إن إدارة الرئيس ترامب سوف تؤجل القمة المنتظرة التي كانت ستعقد خلال هذا الربيع مع زعماء الخليج حتى سبتمبر والجدير بالذكر أن قرار تاجيل القمة مع زعماء دول الخليج العربية،يرجع إلى حين تعيين مدير وكالة المخابرات المركزية.
والجدير بالذكر أن حقيقة واشنطن لم تحرز أي تقدم إلى الآن بشأن إنهاء الخلاف مصر والبحرين والإمارات واللمملكة العربية السعودية من جهة وبين دولة قطر من جهة أخرى.
والجدير بالذكر أن مسؤول أمريكي لم يرغب في ذكر أسمه، لدينا جدول مزدحم جداً في شهر مايو وأشار أيضاً المسؤول أن الرئيس الأمريكي ترامب سوف يقابل كيم جونج أون زعيم كوريا الشمالية في الشهر القادم ولم يتم حتى اليوم التصديق على قرار تعيين بومبيو بدلاً من وزير الخارجية الحالي تيلرسون.
وقالت أيضاً متحدثة باسم مجلس الأمن القومي للبيت الأبيض أن تأخير القمة المنتظرة ليس له علاقة بشأن توتر دولة قطر وأضافت لحديثها أن الرئيس ترامب متلزم سوف يحل النزاع بين دول الخليج هذا الشهر.
وأضاف مسؤول أمريكي: بعد المناقشات التي جرت إلى الآن صعب التفاؤل بشأن التقارب بين دول الخليج لكن سوف نرى ما سيحدث من اليوم وحتى ذلك الحين.
أستقبل الرئيس ترامب الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي يوم 21 مارس الماضي آذار في البيت الأبيض.