الزراعة تتوسع في زراعة بديل القمح توفيرا للمياه

الزراعة تتوسع في زراعة بديل القمح توفيرا للمياه



    قد أكد الدكتور حامد عبدالدايم، المتحدث باسم وزارة الزراعة، أن الدولة قد تكون مهتمة بزراعة نبات "الكينوا"،وتصديره لعددمن الدول على رأسها أمريكا اللاتينية، مشيرًا إلى أن هذا المحصول اقتصادي من الدرجة الأولى ويساهم في تقليل الفجوة الغذائية من محصول القمح.

    وأيضا أضاف أن هناك خطة وضعتها الدولة لتقليل المحاصيل التي تستهلك كميات كبيرة من مياه للري وعلى رأسها محصول الأرز، وسيتم وضع خريطة للمحاصيل التي تستهلك كميات كبيرة من المياه وتوزيعها على المحافظات المختلفة بالتنسيق مع وزارة الري، مشددًا على ضرورة التحول من طريقة الري بالغمر في الأراضي القديمة إلى التنقيط والطرق الحديثة.
    وأنه قد أوضح "عبدالدايم"، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "الحياة اليوم"، تقديم الإعلامية نهاوند سري، اليوم الجمعة، أن محصول "الكينوا" مثله مثل محصول القمح، فمن الممكن استخدامه في صناعة رغيف الخبز، خاصة وأن الدولة تحاول التقليل من زراعة المحاصيل الشره للمياه.

    إرسال تعليق