تعرف على أحدث تقنية لمساعدة ضعاف السمع والبصر على معرفة ما يحدث خلال التلفاز

تعرف على أحدث تقنية لمساعدة ضعاف السمع والبصر على معرفة ما يحدث خلال التلفاز

    تمكن علماء التقنية حديثا من تطوير تقنية حديثة تمكن زوي الاحتياجات الخاصة والذين فقدوا حاستي السمع والبصر لكي يحظوا بالمتعة التي يحظى بها الانسان الطبيعي من مشاهدة التلفاز دون الحاجة الى وجود طرف أخر يساعدهم لذلك، ويمكن حدوث ذلك من خلال استخدام البرنامج الجديد الذي يحمل اسم " بيرفاسيفيسوب " والذي يعمل من خلال تقنية تمكنه من جمع الترجمات الخاصة بالقنوات التلفزيونية كافة والتي تعيد توجيهها الى الخادم المركزي الذي يقوم بدوره بنقلها لأجهزة التابلت والهواتف الذكية في صورة معلومات يتم عرضها بطريقة " برايل".

    وقد وضح الموقع الأمريكي thehindu بأن الترجمات الي تتم عن طريق تقنية لاسلكية تعتمد على الهواتف الذكية والتي تعمل وفق تقنية برايل يمكن أن يتم التحكم بسرعتها لتتوافق مع عرض التلفزيون من حيث الاستجابة لسرعة العرض.

    وقد قام مجموعة من أصحاب تلك الإعاقة من أختيار هذه التقنية الحديثة الذي تمكن علماء جامعة كارلوس بالتنسيق مع اتحاد جمعيات الصم للمكفوفين لتجربتها، وبالفعل جاءت النتيجة مرضية فقد قامت هؤلاء المجموعة من التعبير الجيد عن أداء البرنامج المميز والذي مكنهم من فهم ما يحدث عبر التلفزيون، وذلك نظرا للمعاناة التي يتكبدها هؤلاء من صعوبة في التنقل أو الحصول على معلومات دون الحاجة الى وسيط يقوم بمساعدتهم بذلك الأمر الذي يدفعهم للحصول دائما على مساعدين ذوي كفائه للتعامل مع هذا الوضع لمساعدتهم بشكل دائم.

    إرسال تعليق