الجماهير سبب الغاء مباراة ليون وباستيا


تسببت جماهير فريق باستيا في الغاء المباراة التي كانت منتظرة مع فريق ليون حيث دخلت الجماهير في مشاحنات مع لاعبي نادي ليون اثناء تأديتهم للتدريبات الاحمائية قبل انطلاق المباراة والتي كان من المفترض ان تنطلق في تمام الساعة الخامسة عصرا بتوقيت القاهرة من مساء اليوم الاحد في اطار الاسبوع الثالث والثلاثين من منافسات الدوري الممتاز الفرنسي.

وقد اعلنت جريدة " لو كيب " الفرنسية الى ان الجماهير من نادي باستيا قد نزلت الى ارض الملعب وقامت بالالتحام مع لاعبي نادي ليون والاعتداء عليهم اثناء قيامهم بالتمرينات والتدريبات اللازمة قبل المباراة وهو ما تسبب في اعلان تأخير المباراة ولم يتم الاعلان عن موعد انطلاقها مرة اخرى.

كما اوضحت الجريدة الى ان ارضية الاستاد قد تحولت الى ساعة للضرب والمشاكسات بين بعض افراد الجماهير ولاعبي فريق ليون كما قام البعض بالاعتداء على اللاعبين وهو ما تسبب في حدوث حالة من الفوضى الى ان نجحت قوات وافراد الشرطة في فض الاشتباكات لينتقل بعدها لاعبو نادي ليون الى غرفة تغيير الملابس.

جدير بالذكر الى ان نادي ليون يحل في المركز الرابع في ترتيب الفرق في الدوري الممتاز الفرنسي بمجموع نقاط يبلغ خمسة وخمسين نقطة جمعها من نحو ثلاثة وثلاثين نقطة فاز في سبعة عشر مباراة منها بينما تعادل مع اربعة وتلقى الهزيمة في اثنى عشر مباراة اخرى بينما يأتي نادي باستيا في المركز العشرين والاخير من الترتيب برصيد نقاط تسعة وعشرين نقطة حصل عليها من الفوز في ست مباريات فقط بينما كان قد تعادل في احدى عشر مباراة وخسر في ستة عشر اخرى.

كان نادي ليون في اخرمبارياته قد تغلب على فريق بشكتاش التركي في اطار الدور ربع النهائي من الدوري الاوروبي بنتيجة هدفين لهدف.