عامل يعثر على رضيع داخل ماسورة صرف بالدقهلية

Advertisemen

بينما كان يقوم عامل بهيئة الصرف والري بتنظيف احد مواسير الصرف في قرية مصر الجديدة التابعة لمحافظة الدقهلية ظهر اليوم الخميس وجد طفل رضيع ملفوف داخل احد الاكياس البلاستيكية.

كان قد تسلم العميد ايمن الملاح مدير مديرية الامن في محافظة الدقهلية تقريرا من اللواء مجدي القمري رئيس قسم المباحث الجنائية داخل المديرية يفيد بأن احد عمال الصرف الصحي التابعين لهيئة الصرف والري ويدعى " شريف ا. م. " ويبلغ من العمر ثلاثة واربعين عاما قد عثر على كيس بلاستيك كبير يحوي بداخله جثة طفل لا يتجاوز عمره السبعة ايام داخل احد مواسير الصرف الصحي اثناء قيامه بتنظيفها بأحد الاشواك الحديدية.

وعلى الفور تحرك اللواء عمرو العدل المأمور المسئول عن مركز شرطة المنزلة ويرافقه اللواء محمد عبد الفتاح النائب المساعد بالاضافة الى عدد من افراد المباحث الجنائية حيث انتقلوا جميعهم الى المكان الذي تم العثور فيه على جثة الطفل حيث تم التأكد من وجود الجثة وبعد التحريات اللازمة تم التوصل الى ان عمر الطفل لا يتجاوز سبعة ايام وانه مغطى بالملابس وليس عاريا كما افادت البيانات الى ان الطفل مصاب بعدد من الكدمات في منطقة الصدر في الجزء الايسر من جسده ووجود بعض السجحات والخدوش في منطقة الوجه من نفس الجهة اليسرى ثم تم نقل جثة الطفل الى مشرحة مستشفى المنزلة العام.

وبعد استجواب العامل حول الواقعة تم التوصل الى ان الكدمات والخدوش التي طالت الطفل هي نتيجة محاولة العامل انتشال الكيس البلاستيكي كما افادت تقارير مديرية الصحة الى ان الحبل السري للطفل ما زال معقود وانه من غير الممكن ان يتم تحديد السبب.
Advertisemen