طبيب يعيد طفلة مخطوفة لاهلها بكفر الشيخ

طبيب يعيد طفلة مخطوفة لاهلها بكفر الشيخ

    تعرضت طفلة صغيرة سالي السيد احمد من قرية ابو مندور التابعة لمركز دسوق بمحافظة كفر الشيخ للخطف وذلك عقب انتهاء اليوم الدراسي بالحضانة التابعة لمدرسة ابو مندور الابتذائية في تمام الساعة الواحدة ونصف ظهر يوم الاربعاء وذلك عندما قامت احدى السيدات باستدراج الطفلة وسط الزحام ثم اخذتها واستقلت احدى السيارات لتصل الى مدينة كفر الشيخ وهناك قامت بانتزاع حلق الطفلة الذهبي وتركتها في وسط الشوارع دون اي ذرة من المشاعر تجاه الطفلة الصغيرة.

    وبعدما انتشر نبأ اختطاف الطفلة بدأ جميع اهالي القرية في البحث عن الطفلة وسط دهشة وذهول الجميع حيث ان قريتهم تعرف بالامن ومثل هذه الحوادث غير متعارف عليها وسطهم، وهو الامر الذي دفع جميع اهالي القرية للقلق على اطفالهم، وما زاد من القلق لدى الجميع ان هناك العديد من الاشخاص الغرباء الذين يأتون الى القرية حيث يقام بها السوق الاسبوعي مما يعني انه ليس من السهل التعرف على الخاطف الذي استدرج الطفلة.

    وبعد ان تركت السيدة التي اختطفت الطفلة في الشارع بدأت الطفلة في البكاء المتواصل وهو ما جعل احد المارين بالشارع وهو يعمل كطبيب يرق قلبه لها واقترب منها ليسألها عن سبب بكائها وتمكن من معرفة معلومات عنها مثل اسمها واسم والدها وعنوان قريتها وكان للطبيب احد المعارف في قرية الطفلة فاتصل به ليسأله اذا عنها والذي اكد له الى انه هناك طفلة مختطفة ووالديها يبحثون عنها.

    واصطحب الطبيب الطفلة معه الى بيته الى حين اتى والديها ليعودا بها الى القرية ويستقبلها الجميع بالفرحة وعرفا لاحقا والدا الطفلة الى ان سيدة استدرجت ابنتهما بعدما تاهت من اختها الكبرى في وسط الزحام الشديد ولم تدر بنفسها الا وهي في شوارع مدينة اخرى.



    إرسال تعليق