أخبار فلسطين اليوم السبت 7/1/2017, إشتباكات بين القوات الإسرائيلية وبين الفلسطينين أدت إلى إصابة العشرات بالإختناق

Advertisemen
ننشر لكم متابعينا أخبار فلسطين اليوم نقدمها لكم من خلال متابعتنا لقراءة أهم الأخبار التي ننقلها لكم من متابعة الجرائد والصحف العربية حيث نوافيكم بأهم أخبار فلسطين وما يعانيه الشعب الفلسطيني من قوات الإحتلال الإسرائيلي وجاء في أخبار فلسطين اليوم السبت 7-1-2017، إغراق بحرية القوات الإسرائيلية مركب صيد في غزة، وإختفاء صياد في البحر، إشتباكات بين القوات الإسرائيلية وبين الفلسطينين في شمال الخليل أدت إلى إصابة العشرات بالإختناق، إليكم تفاصيل الخبر.

أخبار فلسطين اليوم - إغراق بحرية القوات الإسرائيلية مركب صيد في غزة، وإختفاء صياد في البحر

أخبار فلسطين اليوم , أهم أخبار فلسطين, فلسطين اليوم

قامت بحرية القوات الإسرائيلية،  صباح اليوم الخميس، بإغراق مركب خاص بالصيد في شمال غرب منطقة غزة، مما نتج عنه إختفاء صياد كان بالمركب بالبحر، وذلك بعد عملية إطلاق نيران تجاه من قبل القوات الإسرائيلية، وقامت وكالة الأنباء وفا بفلسطين، بنشر خبر عن إختفاء صياد، وقد كان هناك شاهد من الصيادين يقول بأن مركب إسرائيلية قامت بمهاجمة مركب به صياد فلسطيني في بحر السودانية، وإطلاق نيران عليها، وإغراقها في البحر، مما نتج عنه فقدان الصياد الذي كان بها، ويدعى محمد أحمد الهسي، وإلحاق أضرار بمراكب كانت مجاورة.

ومن الجدير بالذكر أن البحرية  الخاصة بقوات الإحتلال، تقوم بهذة الأفعال بشكل يومي ومهاجمة الصيادين هناك، وتقوم أيضا بمنعهم من ممارسة الصيد في المنطقة، وعلى الجانب الأخر، قامت قوات الإحتلال بإطلاق نيران ورشاشات على الخط الفاصل بينهما وبين غزة، وأوضحت مصادر بأن هذة القوات متواجدة هناك وتقوم بضرب نيران بشكل عشوائي، مما جعل العديد من الصيادين والمواطنين هناك يهاجرون من المكان.

أخبار فلسطين اليوم - إشتباكات بين القوات الإسرائيلية وبين الفلسطينين في شمال الخليل أدت إلى إصابة العشرات بالإختناق

تعرض عشرات الفلسطينيين، بحالات إختناق، صباح اليوم الخميس، بعد عملية إقتحام من قوات الإحتلال الإسرائيلي في منطقة الظهر القريبة من مستوطنتهم كرمي تسور في شمال منطقة الخليل، وقامت وكالة الأنباء وفا بفلسطين، بالنقل عن ناشط قوله، أن العشرات من الشعب الفلسطيني قد أصيبوا بحالات إغماء بالإضافة إلى إختناق العديد منهم بسبب نشر قوات الإحتلال لغاز مسيل للدموع، وذلك أثناء الإشتباكات بينهما.

حيث قام العديد من الشبان الفلسطينين لإلقاء الحجارة على الجنود الإسرائيلين، وذلك بعد أن أطلقوا عليهم الغاز المزيل للدموع، وكانت الإشتباكات في محيط مسجد الصمود بنفس المنطقة، في حين قامت قوات الإحتلال بوضع حاجز عسكري على كل مداخل المنطقة بجانب البرج العسكري، وبمقابل السوق المركزية هناك.

Advertisemen