اللحظات الأخيرة فى حياة المستشار وائل شلبي يرويها لنا عشماوي

Advertisemen
المستشار المنتحر وائل شلبي الامين العام السابق لمجلس الدولة

إستيقظ الجميع صباح أمس الإثنين على خبر إنتحارالمستشار وائل شلبي، حيث ذكرت مصادر أمنية أنها عند فتح محبسه صباحا وجدوه فارق الحياة مشنوقا، وذلك عقب سماع أقوال إبراهيم اللبان عنتيل الرشوة، وتوجيه التهم إليه، وتضاربت الأقوال بين أداة الشنق حيث البعض قال أنه شنق نفسه بكوفيته والبعض الأخر قال شنق نفسه بحبل مربوط في شباك محبسه، وقد دار جدل كبير بين حقيقة ما حدث للمستشار وائل شلبي هل هو إنتحر أم قتل، وكيف ينتحر وهو في حراسة الشرطة ومسئولة عن تأمينه، لآنه مازال قيد التحقيقات، وفور الخبر تقرير تحويل الجثة للطب الشرعي لمعرفة حقيقة ماحدث، وسنذكر لكم تقرير الطب الشرعى وأراء المقربين له وكذلك ما نشر حول المستشار الراحل وائل شلبي الذي رحل ليخفي أسرارا كبيرة وربما ليحمى ناس أكبر منه فجميع الإحتمالات واردة، في أكبر قضية فساد عرفتها مصر.

منصب المستشار المنتحر

وكان يشغل المستشار المنتحر منصب الأمين العام لمجلس الدولة، ,أيضا كان المتحدث بإسم مجلس الدولة، وكان وائل شلبي هو المسئول عن تشكيل المناصب النهائية القيادية الهامة في مجلس الدولة، كما أن شلبي هو الذي كان له حق تشغيل المقر الجديد الذي يختص بنظر دعاوي الضرائب والموجود في مجمع محاكم مجلس الدولة بالعباسية.

وقد بدأت أحداث القضية، عندما قام رجال الأمن بمداهمة منزل ابراهيم اللبان ، الذي أطلق عليه عنتيل الرشوة، ويشغل منصب  مدير مشتريات بمجلس الدولة، وتم القبض عليه بتهمة الرشوة، وبتفتيش منزله تم ضبط مبالغ خيالية، وقيمتها 24 مليون جنيه مصري بالإضافة لــ4 ملايين دولار و2 مليون يورو ومليون ريال سعودي، بالإضافة للمشغولات الذهبية وعدد كبير من العقارات والسيارات الحديثة.

وبالطبع بما أنه موظف في مجلس الدولة فقد أشارت أصابع الإتهام لمجلس الدولة وتم توجيه الإتهام إلى وائل شلبي أمين مجلس الدولة، الذي أثبتت التحريات تورطه وأدانته العديد من الأدلة، مما جعل حالته النفسية تسوء وهدد أثناء التحقيقات معه بالإنتحار، وبالفعل نفذ التهديدات التي ذكرها للمحققين، حيث وجدوه منتحرا صباح اليوم التالى، حيث أمرت النيابة عقب إنتهاء التحقيقات التي أدانته حبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق،

تقرير الطب الشرعي 

أثار إنتحار المستشار وائل شلبي، صباح الإثنين في محبسه داخل الرقابة الإدارية بمدينة نصر العديد من الشبهات والجدل حول، عملية إنتحاره، وأشار البعض أنه تم التخلص منه ليحمى أشخاص أكبر منه، وذات نفوذ، لذلك قرر الطب الشرعي أن يتم فحص الجثة لمعرفة السبب الحقيقي الذي أدى للوفاة.

وجاء التقرير ليؤكد أن المستشار وائل شلبي قد إنتحر، حيث أن سبب الوفاة كسر في عنق النخاع الشوكي وهو ما أدى لنزيف في الدورة الدموية، ووفاته بهذا الشكل.

وقد إستلمت أسرة وائل شلبي جثته في وقت متأخر مساء أمس عقب الإنتهاء من تشريحه عن طريق الطب الشرعي لمعرفة سبب الوفاة، ولكنها أجلت الدفن لصباح اليوم الثلاثاء عقب مشادات مع الصحفيين الذين يريدون تصوير وتغطية الحدث، وقد شيعت جنازة المستشار وائل شلبي ، وتم دفنه في مسقط رأسه في محافظة المنوفية بقرية زنارة التي تتبع مركز تلا.

أقوال محامي المستشار وائل شلبي 

المحامي سيد بحيري هو محامي المستشار المنتحر وائل شلبي وقد ذكر خلال تصريحاته أن موكله قال أنه يريد أن يتخلص من حياته ، لما وصل إليه حيث إستقال من عمله ومحبوس مستنكرا ماحدث له، وقال ذلك أثناء التحقيق معi كما أضاف أن حالته كانت سيئة وأنكر التهم التي وجهت له بالإضافة أنه لم ينام منذ 40 ساعة، جميع هذه الملابسات كانت مقلقة ، وتهديد المستشار أنه إذا عاد للزنزانه سوف ينتحر دليل على إنتحاره، على لسان محاميه.

عشماوي يروي تفاصيل ماحدث 

ذكر حسين قرني، والذي يعمل بوظيفة عشماوي حيث يقوم بتنفيذ حكم الإعدام بنفس الطريقة التي أعدم بها المستشار نفسه، قال أن المستشار المنتحر ليس أمامه سوى أن يقوم بربط الكوفية في حديد الشباك جيدا بحيث يترك مكان يدخل رقبته فيه، وبعدها بقف على الجردل الموجود معه في الزنزانه، ثم يدخل رقبته في الدائرة التي عملها بالكوفية ويربطها بقوة، ويقوم بضرب الجردل الذي يقف عليه بقوة، حتى يتخلص من حياته، وأضاف أن العملية ليست سهلة ولابد لينجح فيها أن يكون يريد بقوة الإنتحار والتخلص من الحياة حيث أن الإنسان بطبعه يحب الحياة.


المهم في الموضوع وبعد أن أسدل الستار على وفاة المستشار وائل شلبي يإنتحاره، لابد من الحفاظ على إبراهيم اللبان قبل أن ينتحر هو الأخر، ونقفل ملف الفساد والرشوة دون معرفة المسئولين الكبارعن هذا الفساد.


Advertisemen