دار الافتاء المصرية: حكم شراء حلوي المولد .. والاحتفال بالمولد النبوي الشريف مباح وليس بدعة

دار الافتاء المصرية: حكم شراء حلوي المولد .. والاحتفال بالمولد النبوي الشريف مباح وليس بدعة
دار الافتاء المصرية: الاحتفال بالمولد النبوي الشريف مباح وليس بدعة وحكم شراء حلوة المولد

أصدرت دار الافتاء المصرية فتوى بخصوص الجدل الدائر كل عام حول الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وأكدت الدار ان الاحتفال بالمولد من الاعمال التي تقرب الى الله، ونشرنا لكم قبل قليل موعد اجازة المولد النبوى واستشهدت الدار بالامام السيوطي الذي اشار في كتابه أن "أبو لهب يتم التخفيف عنه كل ليلة اثنين نظرا لإعتاقه ثويبة التي بشرته بمولد النبي عليه افضل الصلاة والسلام اذا كان الحال كذلك مع أبي لهب الذي بشر في القرآن بالنار هو وزوحته فما بالكم بالمسلم الذي يحتفل بالمولد ايمانا منه بالرسول وبرسالته الخاتمة للانبياء".

كما أصدرت دار الافتاء ردا اخر حول الاستفسار عن حكم شراء وتناول حلاوة المولد حيث اكدت الدار انه هناك رواية عن عائشة زوجة الرسول عليه السلام تقول بأنه "كان يحب الحلواء ويحب العسل" لذا تعتبر هذه الحلويات جزء من التعبير عن فرحة المسلمين بمولد خير الأنام ويعتبر شؤاء هذه الحلويات وتهادي الناس بها مظهر من مظاهر الطاعة التي يتم التقرب بها الى الله حيث قال الرسول عليه السلام في حديثه "تهادوا تحابوا" ولم يتم التوصل الى اي دليل قد يمنع مثل هذه الاحتفالات التي تتم خلال المولد الشريف وخاصة ان هذه المظاهر المختلفة من الاحتفالات يكون القصد منها ادخال السرور على افراد الاسرة المسلمة وخاصة الاطفال والتواصل بين العائلات والتراحم بين الاقارب ووسيلة للتقرب الى الله ورسوله في ذلك اليوم المميز.

كما أكدت دار الافتاء انه ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة عن تحريم الاحتفال المولد النبوي على لسان النبي لم يرد على لسان الرسول عليه السلام ومن يتداول هذا الكلام يعتبر آثم ويكذب على الرسول حتى وان كان عن غير قصد وصرحت بان الاحتفال بالمولد مباح شرعا ولا يعد بدعة كما يدعي البعض.

إرسال تعليق