أحمد فهمي يعيش حالة من الاكتئاب لوفاة كلبه آرثر

أحمد فهمي يعيش حالة من الاكتئاب لوفاة كلبه آرثر
أحمد فهمي يعيش حالة من الاكتئاب لوفاة كلبه آرثر

حالة من الإكتئاب يعيشها الفنان " أحمد فهمى " وذلك بسب فقده لكلبه " ارثر " الذي يمملكة منذ أكثرمن خمس سنوات فمن المعروف عن الفنان "أحمد فهمي " يعد من الأشخاص العاشقين لتربية الكلاب وليس هو فقط بل تشترك معه فهذا زوجته " منه حسين فهمي" .



فعقب عودة " أحمد فهمي " من السفر فلقد كان متغيب عن المنزل لمدة تصل الى عشرين يوما وذلك بسبب انشغاله في تصوير برنامجه " الفرنجة"ولكن تفاجأ الفنان بمرض كلبه المفضل " آرثر " والذي تعلق به منذ فترة طويلة بجانب أن "آرثر" قابل صديقه الفنان بترحيب مباغت وكأنما يقوم بتوديعه للمرة الأخيرة، مما أثار قلق " أحمد" على كلبه لذا على الفور اتفق مع زوجته "منة حسين فهمي" على استدعاء الطبيب من أجل الكشف عليه ولكن وافته المنيه قبل ذلك مما أثر على حالة الفنان النفسية ويظهرمدى تعلقه به باصراه على دفنه في المنزل ليظل دائما بجوراه مع العلم أنه لم يكن لديه القدرة على مشاهدته أثناء دفنه ولكنه كلف زوجته " منه فهمى ووالده بهذا الأمر وظل بالمنزل.



ويعد التعلق الواضح من قبل الفنان " أحمد فهمي" هو أقل من الحقيقي فيظهر تعلقه هو وزوجته "منة فهمي " من إقدامهم على عمل ملجأ خاص بالكلاب الضالة والمشردة بغرض احتوائهم مع امكانية كافة ما تحتاجه هذه الكلاب من رعاية صحية .



واستطاع " أحمد فهمي " أن يثبت جدارته من خلال النجاح الذي قدمه في عمله المنفرد الأول " كلب بلدي " والذي حقق المستوى الثاني من الإيرادات على مستوي السنيما المصرية خلال موسم عيد الأضحى الماضي، متمنيين للفنان الشاب مزيدا من التقدم على المستوى الانساني والعملى.

تعليقات 0