احباط محاولة لانتاج فيديوهات مفبركة عن وضع السجناء بمصر

Advertisemen
احباط محاولة لانتاج الفيديوهات

نجحت وزارة الداخلية في ضبط خلية ارهابية بالمنوفية تابعة لجماعة الاخوان المحظورة يوم الخميس حيث اعلنت الخلية في اعترافاتها ان الجماعة الارهابية تحضر لانتاج اعداد كبيرة من مقاطع الفيديو المفبركة عن الاوضاع في مصر وفبركة لاوضاع السجناء تدعي فيها تعرضهم للتعذيب والاهانة وعدم العلاج والموت في السجون، حيث سعت للاستعانة ببعض الافراد للعمل ككومبارسات لسجناء في الفيديوهات يتعرضون للتعذيب لكي يتم اذاعتها لاحقا على قنوات الاخوان الارهابية مثل قناة مكملين وقناة الشرق وذلك قبل ايام معدودة من الاحتفال بذكرى ثورة يناير المجيدة بغرض السعي الى تأليب الرأي العام على المؤسسات الحكومية والنظام الحالي.


وتوصلت التحقيقات الى استعانتهم بكاميرات حديثة قادمة من قطر لاخراج فيديوهات غاية في الدقة والجودة كما حدث مع فيلم قناة الجزيرة المشوه لصورة الجيش المصري.


كما تم ضبط رسالة من محمد بديع المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين المنحلة لدى الخلية توضح مسارات وخطة عمل الجماعة خلال الفترة القادمة من حيث العمل على اعادة بناء الجماعة مرة اخرى وتفعيل دور قيادات الاخوان السريين على مستوى الجبهة السياسية والدفع بالعناصر المختلفة لتنفيذ المخططات الموضوعة من قبل رؤساء الخلايا.


كما تناولت رسالة بديع اهمية دور الحراك على المستوى الخارجي والعمل المتناسق بين القيادات في الداخل وقيادات الخارج سواء في قطر او تركيا او في أوربا من اجل الخروج بنتيجة مؤثرة في الضغط على الدولة المصرية.


وكانت رسالة بديع قد اشارت الى وزارة الداخلية بالعدو الاول للجماعة نظرا للضربات المتتالية التي وجهتها للجماعة بالقبض على القيادات المختلفة ووضع اموالهم ومؤسساتهم تحت تصرف الدولة بالاضافة الى مقتل احد ابرز القياديين لديهم محمد كمال لذا سيسعى الاخوان خلال الفترة المقبلة للتحريض ضد عناصر الامن والشرطة.
Advertisemen