جوجل يحتفل بالذكرى الـ108 لميلاد “درية شفيق” بنت النيل .. تعرف على " حياة مناضلة " أول رئيسة حزب نسائي في مصر

جوجل يحتفل بالذكرى الـ108 لميلاد “درية شفيق” بنت النيل .. تعرف على " حياة مناضلة " أول رئيسة حزب نسائي في مصر
الدكتورة درية شفيق , جوجل حتفل بذكرى ميلادها 108
محرك البحث العالمي جوجل يحتفل اليوم بالذكرى 108 لميلاد الدكتورة "درية شفيق" ، من هي درية شفيق ، ولماذا يحتفل جوجل بذكرى ميلادها، وماهي الإنجازات التي حققتها، كل هذه أسئلة تدور في ذهن الجميع عندما ترى محرك البحث العالمي جوجل يحتفل بذكرى هامة، ونحن من خلال هذا المقال سنوضح كل ماتريد معرفته ونجيب عن الأسئلة التي تدور في ذهنك ، ونرجو أن ينال هذا المقال إعجابكم، فقط تابعونا دوما على موقع ضربة حرة وسوف تجدوا كل جديد ومميز من أجل أن ينال رضاكم.

من هي الدكتورة "درية شفيق" التي يحتفل بها محرك البحث جوجل اليوم

هي الدكتورة "درية شفيق"، ولدت في طنطا يوم 14 ديسمبر 1908، وقد درست بمدرسة البعثة الفرنسية بطنطا، وقد تم إرسالها من ضمن الفوج  للدراسة على نفقة الدولة في جامعة السربون بباريس ، من قبل وزارة المعارف المصرية، وجامعة السربون بباريس هي نفس الجامعة التي حصلت منها على درجة الدكتوراة في الفلسفة في عام 1940، وكان موضوع رسالتها هو" المرأة في الإسلام".

وقد أثبتت الدكتورة "درية شفيق" في رسالتها التي حصلت على الكتوراة بها أن الإسلام يعطي للمرأة حقوقها ، وهي أضعاف ما تحصل عليه في أي تشريع أخر، وبعد حصولها على الدكتوراة ، عادت من فرنسا يرافقها زوجها ، وتم رفض تعيينها في الجامعة من قبل العميد وعند سؤالها عن السبب كان صاعقا بالنسبة لها وهو أنها إمرأة، وعرضت عليها الأميرة شويكار أن تتولى منصب رئاسة مجلة المرأة الجديدة، قبلت ولكنها لم تستمر به طويلا.

إنجازات الدكتورة درية شفيق

* فقد أصدرت الدكتورة درية شفيق، "مجلة بنت النيل" وكانت هذه المجلة هي أول مجلة نسائية، وناطقة بالعربية حيث كانت تهتم بتثقيف وتعليم المرأة المصرية، وفي أواخر الأربيعينيات قامت بتأسيس حركة " إتحاد بنت النيل" وهي تنادي بالتحرر التكامل للمرأة المصرية.

* قامت الدكتورة درية شفيق، بتأسيس حركة تهدف لمحاربة والقضاء على الجهل وعلى الأمية الذي كان منتشر قتها بين النساء والفتيات، في المناطق الشعبية ولذلك أسست مدرسة محو الأمية في بولاق.

* نادت بدخول المرأة للبرلمان

 الدكتورة درية شفيق ، قادت مظاهرة في شهر فبراير 1951، وكانت المظاهرة تتكون من 1500 إمرأة وقاموا بإقتحام مجلس النواب ، بهدف أن يتم النظر بجدية في مطالب المرأة وبحث قضايا المرأة، وتعتبر هذه اللحظة هي لحظة فارقة وتاريخية في طريق حصول المرأة على حقوقها، وبالفعل كان لها الفضل حيث أنه بعد إسبوع من هذه المظاهرة تم عرض قانون ينادي بمنح المرأة حق الترشح والإنتخاب للبرلمان، ولذلك فإن كل سيدة دخلت البرلمان هي مدينة بالفضل للدكتورة درية شفيق التي حققت للمرأة هذا الحق.

* نضالها ضد الإحتلال

كانت الدكتورة درية شفيق مناضلة وطنية ليس بالشعارات فقط ولكن بالفعل أيضا ، فقامت بإعداد فرقة من النساء شبة عسكرية في عام 1951، وأعدتهم لمقاومة وحدات الجيش البريطاني بقناة السويس، وقد تدربن على الإستعداد للقتال، وأيضا تم تدريب فريق للتمريض الميداني، وتعرضت درية شفيق، للمحاكمة بسبب قيادتها لمظاهرة نسائية من حركة بنت النيل فقد قامت ومن معها بمحاصرة البنك البريطاني باركليز، ودعت لمقاطعة هذا البنك في يناير 1951، مما عرضها للمحاكمة.

* إتحاد بنت النيل أول حزب نسائي سياسي في مصر

بعد قيام ثورة 23 يوليو عام 1952، طلبت أن يتم تحويل حركة إتحاد بنت النيل إلى حزب سياسي ، وبالفعل تم ذلك وصار حزب إتحاد بنت النيل هو أول حزب نسائي وسياسي بمصر.

* الإضراب وبعدها العزلة

وقامت لجنة خكومة الثورة بإعداد دستور مصري جديد عام 1954، قامت الدكتورة "درية شفيق" بالإحتجاج بسبب عدم وجود إمرأة بين أعضاء اللجنة، وقد قامت ومعها عدد من النساء بالإضراب عن الطعام بسبب إعتراضها على ذلك وإستمر الإضراب عن الطعام 10 أيام، وقد بعث إليها الرئيس محمد نجيب رسالة مع محافظ القاهرة يعدها أن الدستور سوف يكفل حق المرأة السياسي ، وبالفعل تم منح المرأة بند في الدستور يكفل لها حق التصويت والترشيخ في الإنتخابات العامة للمرة الأولى في مصر بفضل نضال الدكتورة درية شفيق، بعد ذلك عاشت الدكتورة درية في عزلة بسبب عدم وجود نشاط سياسي ، وإستمرت عزلتها 18 عام.

* أصدرت أعمال أدبية

قامت بإصدار مجلة المرأة الجديدة ، ومجلة الكتكوت الصغير للأطفال، مجلة المرأة الجديدة، وخلال سنوات العزلة قامت الدكتورة درية شفيق بترجمة القرآن الكريم إلى  اللفة الفرنسية واللغة الإنجليزية، وقامت بتأليف عدد من دواين الشعر .

توفت الدكتورة "درية شفيق" في 20 سبتمبر 1975، حيث سقطت من شرفتها في منزلها بالزمالك وقيل أنها إنتحرت ، بعد العزلة التي عاشتها مدة 18 عام.

بالفيديو إحتفال جوجل اليوم بالذكرى الـ108 لميلاد درية شفيق


تعليقات 0