قمر صناعي أمريكي لم يتمكن من العودة لمساره ومساعي من الجيش الأمريكي لاستعادته بأي شكل في أقرب وقت

قمر صناعي أمريكي لم يتمكن من العودة لمساره ومساعي من الجيش الأمريكي لاستعادته بأي شكل في أقرب وقت
قمر صناعي أمريكي لم يتمكن من العودة لمساره ومساعي من الجيش الأمريكي لاستعادته بأي شكل في أقرب وقت

لقد أعلن أحد المسئولين الأمريكيين عن عدم وصول قمر صناعي أمريكي إلى مساره، وهذا بعد أن كان من المقرر لهذا القمر، أن يذهب ليقوم بالانضمام لأحدى الشركات الخاصة بالاتصالات، والتي هي تابعه للجيش الأمريكي، ولأن هذا القمر تابع للاتصالات العسكرية الأمريكية.

 ولقد صرح المسئول الأمريكي أن هذا القمر الصناعي، تم تحديد له مسار حتى يتم انضمامه لإحدى شركات الاتصالات، التابعة للجيش الأمريكي، والتي تعمل على تغطية الشرق الأوسط وقارة أفريقيا وآسيا.

ويعتبر القمر الصناعي التابع للجيش الأمريكي، والذي يطلق عليه اسم أم يو إس 5 ، ويعد هذا القمر الصناعي من ثاني الأقمار، التي أشرفت على صنعها شركة "لوكهيد مارتن".

ولقد صرحت أحد التقارير، أن هذا القمر قد فشل في الاتجاه إلى مساره، بشكل طبيعي، ولم يتمكن من تحقيق المهمة، ولا أهدافها وذلك خلال أسبوعين.وهذا الأمر مثير للقلق جدا.

ولقد صرح رئيس قيادة العمليات الحربية، في أمريكا أن القمر الصناعي ام يو اس  5 كان من المحتمل أن يكون في الفضاء، وذلك بديلا فقط، فكونه فشل في العودة إلى مساره، لم يؤثر على أي عمليات حربية، متعلقة بالجيش الأمريكي، ولا بالفضاء.

ولقد أنهى الجيش الأمريكي جميع الطرق التي يمكن بها الاستعداد لاستعادة القمر الصناعي، وهو القمر المسئول عن الأرصاد الجوية، والذي هو من صنع لوكهيد مارتن، بعد العديد من المشاكل التي واجهته في أنظمة الطاقة المختلفة، وقد واجه تلك المشكلات الكبيرة بعد مرور حوالي عامين عن بدء تصنيعه، والذي كان من المفترض أن عمره الافتراضي قد يتجاوز حوالي الخمسة أعوام تقريبا، أي أن عمره الافتراضي لم ينتهي بعد.

وسبب اختفاءه ليكن بسبب تلف بالقمر الصناعي، كما يزعم البعض أو بسبب انتهاء عمره الافتراضي فهذه الشائعات ليس لها أي أساس من الصحة، وأكد رئيس قيادة العمليات الحربية، في أمريكا أن عمليه البحث عن القمر الصناعي المسمى باسم ام يو اس 5 مازالت قائمة.

إرسال تعليق