ابنة بوش ترد على ترامب بخطاب ابيها عن الاسلام

Advertisemen
ابنة بوش ترد على ترامب بخطاب ابيها عن الاسلام
اعلنت جينا بوش ابنة الرئيس الامريكي جورج بوش عن استنكارها الشديد للاجراءات التي اتخذها الرئيس الامريكي المنتخب دونالد ترامب ضد المسلمين والعرب الى جانب المهاجرين، وكانت جريدة واشنطن بوست الامريكية انه بعد قرار ترامب العنصري حول وقف استقبال المسلمين المنتمين لعدد من الدول العربية والاسلامية قام احد مستخدمي موقع التغريدات القصيرة " تويتر " باعادة نشر رسالة قديمة للرئيس الامريكي جورج بوش حيث اشار الى انه يحتاج الى التعميم في ظل هذه الظروف.

وفي وقت لاحق، قامت جينا ابنة بوش باعادة نشر تويتة الشخص السابق ثم بعدها بفترة وجيزة رأت انه من الاجدر ان يتم نشر الخطاب كاملا حيث انه مناسب جدا للظروف التي تمر بها الولايات المتحدة في ظل الاجراءات العنصرية التي تتخذ ضد عدد من المسلمين والمهاجرين.

كان خطاب جورج بوش قد القاه بعد وقوع هجمات 11 سبتمبر على برجي التجارة العالمي بنيويورك ومبنى البنتاجون الذي تسبب في مقتل الالاف من داخل احد المساجد حافي القدمين وبعد انتشار احداث طائفية ومشاعر الكراهية ضد المسلمين حينها اي منذ نحو خمسة عشر عاما.

وكان من بين ما قاله بوش حينها " ان الارهاب لا يمثل الصورة الحقيقية للدين الاسلامي لان الاسلام هو دين تسامح وسلام وهؤلاء المجرمين مرتكبي الحوادث الارهابية لا علاقة بينهم وبين السلام او حتى الاسلام ولكنهم يبثون الشر والكراهية والخوف بين الناس كما اشار بوش خلال خطابه الى ان العديد من المسلمين يعدون مواطنين امريكيين صالحين ويساهمون في العديد من الانجازات داخل الولايات المتحدة مشددا على اهمية ان يتعامل جميع المواطنين الامريكيين مع بعضهم البعض بكامل الود والاحترام بغض النظر عن اختلاف الدين او العرق او حتى اللغة.
Advertisemen