12 صياد مصري يصل القاهرة بعد الافراج عنهم بتونس

Advertisemen
12 صياد مصري يصل القاهرة بعد الافراج عنهم بتونس
استقبل مساء اليوم الثلاثاء مطار القاهرة نحو اثنى عشر صيادا قادمين من تونس على متن احدى الطائرات والذين ابحروا الى تونس على متن مركب يسمى " ملاك البحر " حيث تم احتجازهم في تونس بتهمة الصيد غير المشروع في مياه تونس الاقليمية.

كانت قوات البحرية في تونس قد القت القبض على طاقم صيادي مركب " ملاك البحر " في الحادي عشر من شهر يناير الماضي بتهمة الصيد في منطقة بحرية تسمى جرجيس خاضعة للسيطرة التونسية ويبلغ عدد الصيادين الذين كانوا على متن المركب نحو ستة عشر صيادا تم تسليمهم الى قاعدة بحرية في مدينة صفاقس التونسية.

وقد بذلت السفارة المصرية في العاصمة التونسية تونس قصارى جهدها من اجل الافراج عن الصيادين المحتجزين لدى قوات الامن التونسية بتهمة الصيد غير المشروع في المياه الاقليمية بتونس وبالفعل تم الافراج عن جميع الصيادين باستثناء قائد المركب والعامل الفني حيث تم احتجازهم على ذمة التحقيق.

وتعد حوادث احتجاز صيادين مصريين في دول اخرى شائعة حيث بين الحين والاخر يخرج مركب وعلى متنه مجموعة من الصيادين المصريين للقيام بالصيد خارج حدود المياه الاقليمية المصرية مما ينتج عن ذلك احتجازهم من قبل القوات البحرية التابعة للدولة التي اجتازوا مياهها الاقليمية وحينها تضطر السفارة المصرية لدى هذه الدولة في التدخل من اجل الافراج عنهم وذلك احيانا بعدما يتم فرض غرامة مالية عليهم او احيانا يتم احتجاز ربان السفينة على ذمة التحقيقات بالقضية.

ويلجأ اغلب الصائدين للابحار خارج نطاق المياه الاقليمية المصرية بحثا عن الرزق واصطياد كميات اكبر من الاسماك في المياه العميقة او في المياه الاقليمية للدول الاخرى ولكنهم لا يضعون في الحسبان عواقب مثل هذا الفعل.
Advertisemen