اضرام النار في طفل بالدقهليه لمحاولته الصيد بمنطقة مجموعة من الصيادين

Advertisemen Advertisemen
اضرام النار في طفل بالدقهليه لمحاولته الصيد بمنطقة مجموعة من الصيادين

قام مجموعة من الصيادين باضرام النار في طفل مما اسفر عن إصابة الطفل بحروق بالغة في وجهه، وذلك لقيام الطفل بالصيد في منطقة تقع تحت سيطرتهم. فقد تلقى مدير مباحث المديرية اللواء " مجدي القمري " اخطارا يفيد بوجود الطفل " خالد غريب السيد عاشور" والذي يبلغ من العمر 14 عاما بمستشفى المنزلة وقد أصيب بعدة حروق خطيرة بمنطقة الوجه واليد، والذي قام بدوره بإخطار اللواء " مصطفى النمر" .

وانتقل الى المشفى على الفور الرائد " حمدي الطنبولى " الى المكان الصادر منه البلاغ ، وعند سؤال الطفل " خالد" عن كيفية اصابته وما هي تفاصيل الحادث جاءت اجابته مؤكدا بأنه يعمل صيادا ببحيرة المنزلة ويخرج للصيد مع شقيقه الأكبر سنا على مركب صغير.

وقد أكد الطفل " خالد" أنه كان يقوم بعمله ولكن عند قيامه بالصيد من منطقة دشتى ببحيرة المنزلة، كان هناك اثنان من الصيادين وقاموا بإطلاق اعيرة نارية ولم يكتفوا بذلك فقط وانما بدأوا بسكب المواد البترولية على المركب الذي يركبه هو وأخيه ومن ثم قاموا بإضرام النار في المركب، وقد أكد شاهد على الواقعة ويدعى " عبد الله الشاعر" ويعمل صيادا بالمنطقة بأنه تمكن من رؤية أحد اللنشات السريعة وكان بها حوالى ثلالث من الصيادين المعروفين بالمنطقة قاموا بالاقتراب من المركب الصغير مطلقين الأعيرة النارية ثم قاموا بإشعال المركب باستخدام المولوتوف ثم هربوا على الفور.

كما أكد الشاهد أنههم بذلوا قصارى جهدهم في محاولة إنقاذ الطفل " خالد" وذلك بعد ان تم محاصرته بالنيران وقاموا بنقله إلى شرطة المسطحات المائية وقد تم تحرير محضرا بالواقعة يحمل رقم 16086 جنح لعام 2016 واتهم الطفل كلا من "عصام .ا.ه" وشقيقه والذين يقطنون بقرية "النسايمة" والتي تتبع مركز المنزلة بمحاولتهم قتله لقيامه بالصيد من منطقة يسيطرون عليها.
Advertisemen