الاعدام شنقا لضابط شرطة في المنيا

Advertisemen
الاعدام شنقا لضابط شرطة في المنيا

تم تنفيذ حكم الاعدام اليوم داخل مصلحة سجون المنيا حكم بالاعدام شنقا على ضابط شرطة بمديرية امن سوهاج كان قد ادين في قضية قتل سائق ومندوب مبيعات والاستيلاء على المبالغ المالية التي بحوزتهما والتي تقدر بـ 180 الف جنيه وتم تنفيذ حكم الاعدام تحت اشراف المستشار عبد الرحيم عبد المالك المحامي العام.

وكان المتهم والذي يحمل اسمه حروف " م. ف. " ويعمل ضابط شرطة في مديرية الامن بسوهاج قد قام بتكوين وتشكيل عصابة اجرامية وتعود تفاصيل الجريمة عندما كشفت التحريات عن علاقة صداقة تربط بين ضابط الشرطة وسائق في شركة توزيع دخان حيث اتفقا على الاستيلاء على مبلغ مالي قدره 180 الف جنيه كان بحوزة المجني عليه المدعو "ا. ع. " وهي حصيلة عمليات البيع التي قام بها ضمن وظيفته في شركة مبيعات حيث قاما بازهاق روحه ثم التخلص من جثته بعدها نشب خلاف على توزيع المبلغ المالي الذي تم الاستيلاء عليه بين الضابط والسائق انتهى بان اطلق ضابط الشرطة النار على شريكه في جريمة القتل مما تسبب في وفاته على الفور بعد ذلك قام الضابط بالتخلص من جثة السائق ومعه جثة مندوب المبيعات بالقاءهما في الترعة.

ونجح فريق النيابة بعد اجراء التحريات والتقصي حول خيوط جريمتا القتل في التوصل الى القاتل وملابسات الجريمتين التي وقعتا ونجحت قوات الامن في القاء القبض على ضابط الشرطة المتهم بالقتل وتحويله للنيابة العامة ثم تم احالته للمحكمة الجنائية وهناك تم اصدار الحكم عليه والذي كان بالاعدام شنقا وتحويل اوراقه لسيادة المفتي وتم اليوم تنفيذ حكم الاعدام فيه ليسدل الستار على واحدة من قضايا جرائم القتل العديدة التي ترتكب بين الحين والاخر في المجتمعات المصرية مؤخرا.
Advertisemen