تشييع جثامين ضحايا الكنيسة البطرسية صباح اليوم من داخل كنيسة العذراء في مدينة نصر

Advertisemen Advertisemen
تشييع جثامين ضحايا الكنيسة البطرسية صباح اليوم من داخل كنيسة العذراء في مدينة نصر

صرح هاني عزيز رئيس جمعية محبي مصر السلام منذ قليل أن قداسة البابا تواضروس سيكون على رأس قداس صلاة جنازة ضحايا الحادث الأليم بالكنيسة البطرسية بالعباسية والذي وقع صباح يوم الأحد وسيبدأ القداس في تمام الساعة العاشرة والنصف من صباح الأثنين داخل كنيسة العذراء في مدينة نصر وسيتكون الحضور من أسر واهالي الضحايا والمتوفين بالاضافة الى رجال الدين المسيحي من القديسيين والرهبان.

كما أشار هاني عزيز خلال مداخلته التليفزيونية مع الاعلامي عمرو أديب في برنامج كل يوم على قناة أون E أن الجنازة سيحضرها كبار المسئولين وأعضاء مجلس النواب ورجال الدولة وكبار رجال الأعمال بالاضافة الى رجال الشرطة والجيش وسيتم العمل على تنسيق تشديد اجراءات الأمن منعا لاي حوادث طارئة.

وكان عزيز قد أوضح ان البابا شنودة كان قد قطع زيارته التي كان من المقرر ان تمتد لايام في اليونان بعد ما وصل الى مسامعه تفاصيل الحادث الأليم داخل الكنيسة البطرسية بالعباسية وهو يعاني من حالة شديدة من الحزن والغضب.

وكان قد حضر الى موقع الحادث عدد كبير من نواب مجلس البرلمان وبعض الوزراء على رأسهم وزير الداخلية بالاضافة الى رئيس الوزراء كما تواصل عدد من المسئولين مع قداسة البابا تواضروس للتشاور حول تطورات الحادث والتعامل مع مستجداته أولا بأول.

كما علق عزيز على الاحداث التي حصلت في محيط الكنيسة بعد الحادث من جانب بعض المتجمهرين في المكان من الشباب المسيحي مؤكدا ان مثل هذه التجاوزات لا تعبر عن القطاع الأغلب من شباب الكنيسة وان الاحتجاج يتم التعبير عنه عن طريق رفع الشموع والصلبان وليس الاعتداء على الاعلاميين او الصحفيين، موضحا انه معروف من يقف خلف هذه الاعتداءات والتجاوزات وسيتم التعامل معهم جميعا.
Advertisemen